لا داعي لأن تخدع مرتين إليك طرق القرصنة والوقاية في الفيسبوك

فيسبوك

منذ نشأته والفيسبوك يستقطب يوميا ملايين المستخدمين وأصبح الوجهة الرئيسية لأغلب مستخدمي الانترنت لما يتيحه من ميزات في التواصل الإجتماعي، ولكنه أيضا من جهة أخرى أصبح محطَّ أطماع القراصنة “الهكرز”.
من الصعب جدا إيجاد كيفية اختراق حساب فيسبوك لأن اختراق خادم الموقع والدخول الى قاعدة بياناته شبه مستحيل مالم تكن أحد عمالقة “الأنونيموس” طبعا، وبالتالي صوَّب الهكرز تركيزهم نحو المستخدمين.
ستتعرف في هذا المقال على أهم الطرق والحيل التي يتبعها الهكرز لأجل سرقة بياناتك الشخصية ومن ثم سرقة حساب الفيسبوك الخاص بك مهما كانت كلمة السر المستعملة، وستتعلم أيضا كيف تتجنب الوقوع في فخاخهم وحماية حسابك .

والآن إليك أهم طرق قرصنة الفيسبوك وكيف تعالج الامر كالمحترفين

1. الصفحات الوهمية

أشهر طرق سرقة بيانات الفيسبوك هي إنشاء صفحة مزورة، وهي خدمة تقدمها بعض المواقع على الانترنت، حيث بعد التسجيل في الموقع يتحصل الهكر على رابط لصفحة تشبه بالشكل تماما صفحة الدخول الى الفيسبوك وعندما يدخل الضحية بياناته فيها تأتي البيانات الى موقع الصفحات الوهمية وهكذا يتم الكشف عن معلومات الضحية.
لذا ان ظهرت صفحة الدخول الى الفيسبوك لا تستعجل في ادخال بياناتك وتأكد من شريط العنوان أنها ليست صفحة مزورة :

الصفحات الوهمية

إذا كان العنوان ليس عنوان الفيسبوك فهو رابط لصفحة وهمية

2. التطبيقات ومواقع الويب والمكونات الإضافية

تطبيقات الفيسبوك والمكونات الإضافية هي لواحق او إضافات الى الموقع مثل الألعاب وتطبيقات مشاركة الأحداث والمناسبات مع الأصدقاء … لكنها أصبحت في الفترة الأخيرة من أخطر طرق الإختراق مثل تطبيق فتح الكام أو معرفة من زار برفايلك أو تغيير شكل الفيسبوك…، هذه في الحقيقة ليست كما تبدو بل هي مصائد وفخاخ لجذب المستخدمين والإيقاع بهم، لأن التسجيل في هذه التطبيقات والمواقع يتطلب الإذن من موقع الفيسبوك قبل إرسال بياناتك الى التطبيق فيتحكم في حسابك ويرسل رسائل لاصدقائك ومنشورات على الجروبات .
من حيل هذه التطبيقات والمواقع هي شرط التشهير به في التعليقات او المجموعات لاِستكمال التسجيل به، أي استخدام الضحايا لجلب ضحايا آخرين، لذا نجد الكثير من التعليقات التي تشهر بهم .

لتطبيقات ومواقع الويب لتطبيقات ومواقع الويب

كيف تلغي التطبيقات والمواقع التي اشتركت بها؟

عند الإشتراك للمرة الأولى في تطبيق ما أو قبل السماح لموقع ما بنشر محتوى في يومياتك يلزمه موقع الفيسبوك بطلب الإذن منك بعدها سيدخل تلقائيا دون الحاجة الى إذن منك وتكون له القدرة على الوصول الى بياناتك لأنه أصبح ضمن القائمة البيضاء والموثوقة بالنسبة للفيسبوك .
للوصول الى التطبيقات اتبع التالي :

فيسبوك

بعدها ستظهر قائمة بكل الإضافات التي سمحت لها بالدخول الى حسابك :

اذا وجدت تطبيق مشبوه قم بحذفه : ( “Avataria” مثال فقط وهو ليس تطبيق مضر)فيسبوك3. الروابط الخادعة (بلال لم يربح آيفون صدقوني !!)

فيسبوك
وهذا النمر لم تقتله أفعى (إنها مجرد ترهات) هناك منشورَات وروابط تحمل عناوين مغرية مثل “لن تصدق ما ستراه..” أو “ستصيبك الدهشة ..” ومنشورات لصور غريبة لعلك تصادفها يوميًا، لفيديو تحطم طائرة أو لشبح أو مخلوق غريب ! أو كما في الصورة منشور لفيديو صراع ثعبان مع نمر… الخ، طبعًا كلها مفبركه وتهدف أساسًا لإثارة فضولك ودفعك للنقر عليها والانتقال الى موقع ويب آخر لتكتشف أنها لا تحمل مضمونا وأنها مجرد عناوين خادعة ومضللة هدفها قرصنتك .

4. قرصنة الإيميل أو استخدام رقم الهاتف

فيسبوك

تسجيل الدخول الى الفيسبوك يتطلب الايميل و كلمة السر والتي يمكن تغييرها في حالة نسيانها باستخدام الايميل،
فعند نسيان كلمة السر يرسل الفيسبوك رابط الى الايميل المستخدم في حسابك لإعادة تعين كلمة السر، فلو دخل الهكر بطريقة أو بأخرى الى بريدك الإلكتروني يمكنه ببساطة استخدامه لقرصنتك .
وفي حالة استخدام رقم الهاتف، يرسل لك الفيسبوك رسالة قصيرة تحتوي على كود تستخدمه بعدها لإنشاء كلمة سر جديدة .
من أشهر طرق اختراق الفيسبوك باستخدام رقم الهاتف هي اختراق ثغرة ظهرت مؤخرا في بروتوكولات الإتصال فبواسطتها يمكن للهكر تحويل المكالمات والرسائل النصية الى جهازه، أي عند حصوله على رقم هاتف الضحية يصبح حسابه قد اخترق.
لذا أنصحك بشدة أن لا تشارك رقم هاتفك وبريدك الإلكتروني مع بعض الغرباء في موقع الفيسبوك وفي إعدادات حسابك قم بجعلهم غير مرئيين للجميع.

5. استخدام بيانات المتصفح

فيسبوك

عند تسجيل الدخول في أي موقع انترنت فإن المتصفح يقوم بحفظ بيانات دخول الموقع في ملف لإستخدامها لاحقا للدخول اليه تلقائيا دون الحاجة لكتابة البيانات من جديد .
ان قمت بالدخول الى حسابك من جهاز عام احرص على ان لا تترك معلوماتك خلفك بعد الإنتهاء وقم بحذف كل البيانات من إعدادات البرنامج، أو ادخل الى وضع “التصفح المخفي” الموجود في كل المتصفحات لكي لا يتم حفظ بياناتك .

في الأخير أنصحك بشدة أن لا تثق في كل شيء تصادفه على الانترنت حتى تتحرى عليه بنفسك، فأنت الآن ضحية قبل أن تكون مستخدم، وحساب الفيسبوك الخاص بك عرضة لكل المخاطر فلا تعتقد ولو للحظة أنك محصن من الإختراق لكن يمكنك على الأقل تقليص احتمال قرصنة حسابك .

كتب من طرف
المزيد من المقالات لخضر دامة

كيف تعمل الهواتف الذكية؟ كيف بدأت؟ وما هي أهم أنظمة تشغيلها؟

الذكاء لم يعد مقتصرا على البشر فقط، فمنذ اكتشاف أن الآلة تفهم...
إقرأ المزيد

2 تعليقان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.